المنزل المرجعية حفظ الطاقة

1 – تقليل الطاقة غير المرغوب فيها

2 – خفض الحرارة في الشتاء

3 – انخفاض استخدام مكيف الهواء في الصيف

4 – استخدام ضوء الشمس بشكل فعال

5 – حفظ الطاقة عند الطهي

6 – انخفاض الطاقة المستهلكة من قبل الأجهزة

7 – أطباق غسل بكفاءة

8 – استخدام المياه بكفاءة

كل منزل يجب أن تنظر في فوائد واسعة من الحفاظ على الطاقة المنزلية. مع بضع خطوات بسيطة، يمكننا جميعا دمج كفاءة الطاقة في حياتنا اليومية. القيمة الحقيقية للطاقة المهدورة مرتفعة جدا، بسبب ارتفاع التكاليف المرتبطة بتوليد الطاقة. وتغطي قائمة التحقق التالية بعض المكونات الأكثر أهمية لاستهلاك الطاقة، وما يمكنك القيام به لمعرفة انخفاض ملحوظ في فواتير الطاقة الخاصة بك.

معظم المنازل لديها الأجهزة في كل غرفة، سواء كان ذلك غرفة نوم، المطبخ أو غرفة المعيشة. ولعل أهم جانب من جوانب الحفاظ على الطاقة المنزلية هو تتبع استخدام الطاقة الخاصة بك، وتحديد المجالات التي يمكنك تحقيق تخفيض. تأكد من أن كل فرد من أفراد عائلتك يقوم بإيقاف تشغيل الجهاز بعد استخدامه. تقليل استهلاك الطاقة الاحتياطية عن طريق فصل الأجهزة التي لا تكون قيد الاستعمال وإيقاف جميع الأضواء في المناطق غير المأهولة.

في يوم الشتاء البارد، قد رفع درجة الحرارة حتى بضع درجات في التمتع بمناخ دافئ في الداخل. ومع ذلك، فإن هذا سيؤثر على فاتورة الطاقة الخاصة بك إلى حد كبير. خفض الحرارة عن طريق بضع درجات يمكن أن توفر لك الكثير من المال والطاقة. ارتداء سترة يمكن أن تقطع شوطا طويلا للحفاظ على الحارة.

في فصل الصيف، تجنب الاستخدام المفرط لمكيف الهواء. اللباس بشكل مناسب، واستخدام حلول بديلة مثل مروحة كهربائية أو مروحة السقف.

ضوء الشمس يتدفقون من خلال ويندوز الخاص بك يمكن أن الاحماء على نحو فعال في الداخل من منزلك. تعظيم تناول أشعة الشمس في أيام الشتاء. خلال الليل، تقليل نقل الحرارة إلى الخارج من منزلك، من خلال تغطية النوافذ مع الستائر الثقيلة. في الصيف، والحد من تأثير التدفئة في الداخل، من خلال تغطية النوافذ ومنع أشعة الشمس خلال أحر أجزاء من اليوم.

عند الطهي، استخدم الأجهزة الصغيرة مثل أفران محمصة الخبز وأفران الميكروويف عندما يكون ذلك ممكنا. لا تستخدم فرن كبير لتسخين الطعام أو طهي وجبة صغيرة. كما أنها فكرة جيدة لطهي كميات أكبر من الطعام في وقت واحد، لذلك لم يكن لديك لقضاء الطاقة على تسخين مجموعة أو الفرن.

استخدم الثلاجات والمجمدات الموفرة للطاقة. لا تترك هذه الأجهزة مفتوحة لفترة أطول مما هو ضروري، وتجنب فتحها في كثير من الأحيان، لمنع فقدان الهواء البارد.

إذا كنت غسل الأطباق باليد، وتجنب تشغيل المياه دون توقف. غسل الأطباق في بالوعة مليئة بالماء والصابون هو بديل أكثر ملاءمة للطاقة. إذا كنت تستخدم غسالة الصحون، كشط أي بقايا قبل وضع الأطباق داخل الجهاز. تجنب استخدام ميزة التجفيف. عند غسل األطباق أو املالبس، استخدم املاء البارد حيثما أمكن.

استخدام الحنفيات تدفق منخفضة ورؤوس دش في الحمام. هذا يمكن أن ينقذ غالون من الماء، وكذلك الطاقة المطلوبة لتسخينه. أيضا، تقليل الوقت الذي تقضيه في الحمام.

Refluso Acido